-->
U3F1ZWV6ZTY0MDA5MTE1MjBfQWN0aXZhdGlvbjcyNTEzNDk5Mzc2
recent
جديد الموقع

حديث (كان طلاق الثلاث واحدة) دراسة حديثية أصولية فقهية

 


 

حديث (كان طلاق الثلاث واحدة)

دراسة حديثية أصولية فقهية

 

الدكتور

أيمن عبد الحميد عبد المجيد البدارين

الأستاذ المشارك في الفقه وأصوله

الملخص

هذا بحث بعنوان (حديث (كان طلاق الثلاث واحدة) دراسة حديثية أصولية فقهية) حرَصْت فيه على دراسة مستوعبة لعمدة مسألة وقوع الطلاق الثلاث وهو حديث مسلم (كان الطلاق على عهد رسول الله r، وأبي بكر، وسنتين من خلافة عمر، طلاق الثلاث واحدة، فقال عمر بن الخطاب: إن الناس قد استعجلوا في أمر قد كانت لهم فيه أناة، فلو أمضيناه عليهم، فأمضاه عليهم) فدرست سنده ومتنه دراسة حديثية من ستة أوجه، ثم تناولت الحديث بالتحليل الأصولي ودلالته على وقوع الطلاق الثلاث من خمسة عشر وجها، ثم ختمت بالكلام على الجانب الفقهي للحديث مبينا آراء الفقهاء فيه، وتوصلت في نهايته أن الحديث ثابت عن النبي r، وأن دلالة الحديث على وقوع الطلاق الثلاث واحدة لم تسلم من انتقادات وايرادات أضعفت دلالته على وقوع الطلاق المجموع واحدة، فلا يكفي وحده في حسم المسألة أو للإنكار على ما أطبقت عليه المذاهب الأربعة وأكثر علماء الأمة من وقوع طلاق الثلاث ثلاثاً.

الكلمات المفتاحية: الطلاق، الثلاث، أصولي، فقهي.

Abstract

Treating the Pronouncement of Three Divorces as One: An Islamic Jurisprudential Study

 The present study investigates the Hadith mentioned in Sahih Muslim that treats the pronouncement of three divorces as one: "The (pronouncement) of three divorces during the lifetime of Allah's Messenger (may peace be upon him) and that of Abu Bakr and two years of the caliphate of Umar (was treated) as one.However, Umar bin Al-Khattab said, "Verily, people have begun to hasten in a matter in which they had to observe respite. So it would be good if we had imposed this (the pronouncement of three divorces as one) upon them, and he imposed it upon them." The study discusses the chain of the narrators and the text of this hadith from six aspects, analyzes it in details and shows its significance on the occurrence of three divorces from fifteen aspects. Then it discusses the jurisprudential views of Muslim scholars on this Hadith. The study concludes that this Hadith is Prophetic, and that the idea of treating three divorces as one has received harsh criticism by Muslim scholars, which makes it weak evidence in this regard. So, this hadith alone is not enough to take a decisive decision on this issue or to contradict the consensus by the four schools of Islamic thought and the majority of scholars who have agreed that the occurrence of three divorces is considered three.

 Keywords: divorce, pronouncement of three divorces, Islamic, jurisprudential 


تمهيد

الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف الخلق والمرسلين، وخاتم النبيين، سيدنا محمد ومن سار على دربه من المتقين إلى يوم الدين، اللهم لا سهل إلا ما جعلته سهلا، وأنت يا مولاي تجعل الحزن والصعب إذا شئت سهلا، اللهم يسر لنا أمورنا، وأشرح لنا صدورنا، وارزقنا قلبا خاشعا، وعلما نافعا، واجعل هذا العمل مخلَصا متقبلا برحمة منك يا أرحم الراحمين.

أما بعد:

فهذا بحث بعنوان (حديث (كان طلاق الثلاث) دراسة حديثية أصولية فقهية) اقتصرت فيه على بحث عمدة مسألة وقوع الطلاق الثلاث وهو حديث مسلم (كان الطلاق على عهد رسول الله r، وأبي بكر، وسنتين من خلافة عمر، طلاق الثلاث واحدة، فقال عمر بن الخطاب: إن الناس قد استعجلوا في أمر قد كانت لهم فيه أناة، فلو أمضيناه عليهم، فأمضاه عليهم) فدرست سنده ومتنه دراسة حديثية من ستة أوجه، ثم تناولت الحديث بالتحليل الأصولي ودلالته على وقوع الطلاق الثلاث من خمسة عشر وجها، ثم ختمت بالكلام على الجانب الفقهي للحديث مبينا آراء الفقهاء فيه.

أهمية الموضوع

تظهر أهمية هذا الموضوع من خلال:

1.    تعلقه بموضوع خطير هو المكون الأساس واللبنة المتينة في بناء صرح الأمة ألا وهي الأسرة من حيث بقائها او إفنائها.

2.    كثرة وقوع الطلاق المجموع، وما يترتب على هذا الطلاق بين دمار أسر، وتفريق أحبة، وضياع أبناء، وزيادة العالات مع قلة الإعالات.

3.    كثرة اهتمام الموضوع فقد ألف فيه القدماء والمعاصرون، وتناولته فتاوى العلماء والمتخصصون.

4.    نص كثير من القوانين المعاصرة على هذه المسألة بما يخالف رأي جمهور الفقهاء، وما ترتب على ذلك من وقوع كثير من الناس في حرج الأخذ بهذه القوانين، أهي تحكيم بغير شرع الله أم أن المسألة خلافية يعتبر فيها الخلاف.

5.    كثرة التبديع والتفسيق للمخالف في هذه المسألة، بل وامتحان بعض العلماء بها، وبخاصة دعوى مخالفة الرأي المخالف للجمهرة للإجماع.

أسئلة البحث

يحاول البحث الإجابة عن أسئلة كثيرة منها:

1.    هل حديث "كان الطلاق الثلاث في عهد رسول الله r وأبي بكر وعمر... طلاق الثلاث واحدة" ثابت عن النبي r؟ أو صح الطعن في طاووس وأبي الصهباء راوي الحديث؟

2.    ما الإجابة على الاعتراض على الحديث السابق بالشذوذ والانقطاع وتأويله وتقييده، وكيف يخالفه راويه ابن عباس؟

3.    كيف يخالف عمر رضي الله عنه فعل النبي r فيوقع الطلاق ثلاثا بعد أن كان واحدة؟ وهل ما فعله عمر رضي الله عنه تشريعا أو سياسة؟

4.    هل يسلم الحديث من المناقشة الأصولية فيدل على عدم أو وقوع الطلاق المجموع؟

5.    ما آراء الفقهاء وما استنبطوه من الحديث من فقه؟

الدراسات السابقة

لم أجد من أفرد هذا الحديث بالدراسة أو استقرأ أوجه الطعن فيه ومناقشته، وعادة ما يبحثه الفقهاء على عجالة أو توسط أثناء بحثهم لمسألة وقوع الطلاق المجموع أو المكرر أو طلاق الثلاث دفعة التي وقع فيها الخلاف قديما وزادت حدته مع تبني كثير من قوانين الأحوال الشخصية وكثير من المعاصرين لإيقاعه واحدة حديثاً، ومناقشة هذا الحديث مذكورة في أكثر كتب القدماء المطولة.

وقد امتاز بحثي هذا باستقراء أوجه الطعن والمناقشة في الحديث، كما امتاز بنظرات جديدة في مناقشته لم يذكرها القدماء أو المعاصرون.

منهج البحث

اتبعت في بحثي هذا المنهجين الوصفي الاستقرائي والتحليلي، مستفيداً من المنهج الاستنباطي، عارضا آراء الفقهاء وأدلتهم وتحليلها ومناقشتها والموازنة بينها مرجحا لأقوى الآراء بناء على الدليل والتعليل وصولا إلى أفضل النتائج العلمية الفقهية.

تقسيم البحث

وقد قسمت هذا البحث إلى تمهيد وأربعة مطالب بعد التمهيد هي: المطلب الأول: روايات الحديث وسنده. المطلب الثاني: دراسة الحديث حديثياً. المطلب الثالث: دراسة الحديث أصولياً. المطلب الرابع: فقه الحديث. وختمت ببيان بعض نتائج البحث وتوصيات البحث.

لقراءة البحث أو تنزيله كاملا يرجى الضغط على الرابط التالي:


رابط بحث [حديث [كان طلاق الثلاث واحدة) دراسة حديثية أصولية فقهية]

تعديل المشاركة رأيك في المقال:
author-img

الدكتور ايمن البدارين

تعليقات
    ليست هناك تعليقات

      الاسمبريد إلكترونيرسالة

      مشاركة هذه الصفحة